وسائل التخلص من ضغط العمل تتعدد، حيث أن هناك نوعان من ضغط العمل إحداهما ضغط بسيط نتيجة التوتر أو ضيق الوقت أو التعامل مع عملاء ذات حزم شديد أو ضيق وقت تسليم العمل، وهناك ضغط عمل شديد ومفرط يؤثر على النفسية لدى الموظف وأيضًا على علاقاته بالأشخاص، وإن ضغط العمل يمكن أن يكون عائق للأشخاص الذين يحبون عملهم أيضًا ولا يقتصر على من لا يحب عمله، فجميع الأعمال بها ضغط أحيانًا.

وسائل التخلص من ضغط العمل

من العلامات التي تدل أنك تحت ضغط العمل بعض الأعراض وهي أن يشعر الموظف بأنه:

  • لديه اكتئاب.
  • بعض العصبية في تصرفاته.
  • أحيانًا قد يشعر بقلق داخله
  • على عكس أعراض أخرى للضغط وهي شعوره بلامبالاة في نفس الوقت وعدم اهتمام أو الخمول تجاه تأدية العمل.
  • مواجهة الأرق وبعض مشاكل النوم وتنظيمه.
  • حدوث صداع وكذلك يمكن حدوث صعوبة في الانتباه.
  • تتوتر بعض عضلات الجسم يصاحبها أحيانًا تقلصات بالمعدة ثم غثيان.
  • العزلة عن الآخرون يتبعها حدوث حزن ومزاج سيء، وكذلك أيضًا الإحساس بالغضب.
  • اكتساب وزن زائد أو فقدانه.
  • الشعور بالهلع أحيانًا، كذلك يحدث تعرق باليد نتيجة للتوتر.
  • حدوث وسواس وكثرة التفكير داخليًا.

طرق التخلص من ضغط العمل أو التعامل معه

طرق التخلص من ضغط العمل أو التعامل معه
طرق التخلص من ضغط العمل أو التعامل معه

هناك عدة خطوات لمعرفة مركز الضغط أثناء العمل يجب معرفتهم والتعامل معهم.

1. تحديد أسباب الضغط

• الحصول على راتب منخفض أقل من المستحق.

• الوظيفة تتطلب عمل شاق وعبء كبير على الموظف.

• الوظيفة لا تسمح بالتقدم وارتفاع المكانة بها أي ثابتة لا تعلو.

• أحيانًا يكون الموظف لا يرى نفسه في ذلك العمل، أي يكون كاره للوظيفة ولا يرى نفسه بها

• فقدان الدعم والتشجيع لدى الموظف ممن هم حوله.

• شعور الموظف أنه ليس له رأي أو دور في إضافة أو تغيير بعض الأشياء الخاصة بالعمل.

• مهابة الموظف من تركه للوظيفة من قِبل المراكز العليا.

• البقاء في العمل لساعات زائدة وذلك بسبب ترك العمال لوظيفتهم لأسباب أخرى.

• كذلك عندما يريدوا المديرين تأدية العمل بمستويات مرتفعة طوال الوقت، فإن ذلك يؤدي إلى ضغط الموظفين.

• التحكم في كافة الأعمال من قِبل المديرين حيث لا يتركون للموظف حرية قط في العمل.

اقرأ أيضًا: التعامل مع صعوبات بيئة العمل وأنواع مدراء العمل

2. وضع الحدود الكافية

• يجب وضع بعض الحدود لأصدقاء العمل بما فيها ما هو مطلوب وما هو غير مطلوب.

• كذلك ينبغي وضع معايير لمن هم حولك تتعلق بوقتك ومساحتك الشخصية حتى لا يتخطاها الأشخاص.

• يجب فصل التحدث بشأن العمل في جميع الأوقات حتى لا يتسبب لك ضغط وتظن أن لا يوجد لديك استراحة من العمل، لذا يجب تحديد وقت التحدث ويجب الفصل بين أوقات العمل والأوقات الشخصية أو العائلية.

3. العمل على وجود دعم معنوي من المقربين

العمل على وجود دعم معنوي من المقربين
العمل على وجود دعم معنوي من المقربين

• يمكنك التشارك مع العائلة والأصدقاء خاصًة إن كانوا يدعمون بقوة، وإن ذلك الدعم يعمل على تخفيف التوتر والضغط المصاحب للعمل.

• كذلك التعامل وجهًا لوجه من قِبل المحيطين حولك يجعلك دائمًا قادرًا على مواجهة أعباء العمل.

• أيضًا عند مشاركة المقربين مشاكلك التي تخص العمل ليس ذلك بغرض حل المشكلة إطلاقًا؛ بل بهدف الاستماع فقط.

4. 30 دقيقة من الرياضة يوميًا

• يمكن تخصيص وقت يومي لممارسة الرياضة وذلك لما بها من فوائد عدة وهي تحسين الحالة المزاجية للشخص، تقوية عضلة القلب عن طريق بذل مجهود مفيد، تساعد على خفض مستوى التوتر والضغط العصبي أيضًا.

• يمكنك تثبيت وقت محدد للممارسة ويفضل ألا يقل عن نصف ساعة يوميًا للحصول على أفضل النتائج والفوائد، بجانب التخلص من روتين الجلوس أمام الأجهزة الإلكترونية يوميًا أثناء العمل.

• أيضًا يمكنك ممارسة رياضة أخرى كالركض أو لعب كرة القدم أو المشي، ذلك يعمل على تخفيف ضغوط العمل أيضًا ويجعلك ذو صلة مع ممن هم حولك.

اقرأ أيضًا: كيفية النجاح في عملك الخاص

5. اتباع عادات صحية جيدة

• تناول وجبات غير صحية كالوجبات السريعة والأطعمة المشبعة بالدهون والتي بها زيت مهدرج من أسوأ عادات الطعام الغير صحية.

• من أضرار تناول الأطعمة الغير صحية هي الخمول وعدم التركيز في المهام اليومية.

• كما ينصح الأطباء بتناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات كالمعكرونة والخبز والدجاج وأيضًا الشكولاتة التي تعمل على رفع معدل التركيز والانتباه.

• كما ينصح أيضًا بعدم تناول اللحوم بكثرة نظرًا لأنها تعمل على ارتفاع الخمول وقلة التركيز، كذلك السكر يعمل على زيادة الوزن وقلة الانتباه، كما ينصح بتجنب تناول المواد المبيضة والكافيين والمشروبات الغازية.

6. أفضل وسيلة للتخلص من ضغط العمل أخذ القدر الكافي من النوم

أفضل وسيلة للتخلص من ضغط العمل أخذ القدر الكافي من النوم
أفضل وسيلة للتخلص من ضغط العمل أخذ القدر الكافي من النوم

• عدم الحصول على الحد الكافي من النوم ليلًا تؤثر على الانتباه والتركيز وتضعفهم، كذلك تؤدي إلى حدوث ضغط عصبي للشخص.

• ينصح بالنوم من سبع ساعات إلى تسع ساعات يوميًا كحد مثالي وكافي لأخذ الراحة.

• تحديد وتثبيت أوقات النوم والاستيقاظ؛ لضبط الساعة البيولوجية فعندما يأتي موعد النوم تجد أن المخ أعطى إشعارات للجسد بأنه حان وقت النوم.

• محاولة عدم نوم وقت أكبر في أيام الراحة؛ فذلك قد يُتلف أوقات النوم المحددة في بقية الأيام.

• محاولة غلق الأجهزة الإلكترونية قبل الذهاب للنوم بساعة على الأقل؛ حتى يصفو الذهن قبل النوم من التفكير بما رأيت ويعمل على النوم أسرع.

• يجب أخذ قسط من الراحة والنوم في وقت الظهيرة؛ فذلك يجعلك أكثر نشاطًا بقية اليوم.

اقرأ أيضًا: 7 أساسيات لتجعل منك المدير الناجح

7. تنظيم الوقت وترتيب الأولويات

• ينصح بمحاولة تنظيم الوقت وعمل روتين للتنفيذ، وذلك لفعل الفصل بين الحياة في العمل وبين الحياة الشخصية مع الأصدقاء أو العائلة، يجب عدم السير بدون جدول وتنظيم للوقت.

• يمكنك الذهاب للعمل مبكرًا ببضعة من الوقت كخمسة عشر دقيقة أفضل من الذهاب بوقت متأخر وعلى عِجَل.

• يمكنك أخذ قسط من الراحة القصيرة حتى تتمكن من مواصلة العمل بتركيز.

• ينصح بتحديد الأعمال المهمة والأولويات لإنجازها أولًا ثم بعد ذلك إنجاز الأعمال الأخرى، لذا يجب ترتيب الأعمال الهامة أولًا لإنهائها، عند محاولتك لتأدية جميع الأعمال في وقت واحد فقد تجد نفسك أضعت الوقت دون أن تنهي عملًا واحدًا قط.

• محاولة التركيز وإنهاء الأعمال على مهل حتى لا تقع في عائقة التسرع وعمل أخطاء.

• يمكنك كتابة الأعمال اليومية التي يجب عليك تنفيذها؛ حتى تتذكرها.

• إنجاز كل مهمة على حدا؛ لتجنب التشتت ولذلك ينصح الخبراء بتأدية مهمة واحدة حتى يتم الفصل بين المهام تأديتها بجودة عالية.

8. محاولة حب الوظيفة

• الكثير من الأشخاص يبحثون عن وظيفك تروق لهم وتتشابه مع وظيفة الأحلام كما في مخيلتهم، لكن الواقع ليس كذلك، لذا فيجب محاولة حب العمل الذي تفعله.

• كما أنه ينبغي حب العمل لأنه بالتأكيد يقدم الخدمات للأفراد والمجتمع وأيضًا يجب حب العمل ما دام عمل لم يؤذي أحدًا وعمل شريف وجيد.


من خلال المقال السابق يجب إلقاء الضوء على بعض النقاط وهي محاولة التعايش مع العمل لأنه مصدر الرزق، كذلك ينصح بمحاولة تطبيق وسائل التخلص من ضغط العمل السابقة لتخفيف ضغط العمل وأعبائه.